الأحد , سبتمبر 24 2017
الرئيسية / تحقيقات / “الزراعة”:طرح ألف كيلو لحم بلدى بـ45 جنيها يوميا لـ800 أسرة فقيرة فى رمضان..وقطاع الإنتاج: 40 منفذا متنقلا لبيع السلع الغذائية لمواجهة الغلاء ومنع التلاعب بالأسعار..و5آلاف كرتونة بـ50 جنيها بالمحافظات

“الزراعة”:طرح ألف كيلو لحم بلدى بـ45 جنيها يوميا لـ800 أسرة فقيرة فى رمضان..وقطاع الإنتاج: 40 منفذا متنقلا لبيع السلع الغذائية لمواجهة الغلاء ومنع التلاعب بالأسعار..و5آلاف كرتونة بـ50 جنيها بالمحافظات

                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                          14201219212719أعلنت وزارة الزراعة ممثلة فى قطاع الإنتاج، عن طرح 1000 كيلو من اللحوم البلدية يوميا يستفيد منها 800 أسرة بالقرى الفقيرة والأحياء الشعبية بالمحافظات بسعر 45 جنيها للكيلو، كما قررت توزيع 5 آلاف كرتونة رمضانية بسعر50 جنيها، بدلا من 65، يتم توزيعها على المناطق الفقيرة، بالإضافة إلى طرح كميات كبيرة من اللحوم المستوردة سواء بقرى أو جاموسى بإجمالى 7 أطنان يوميا، ودواجن 2.5 طن وأسماك 700 كيلو، بالإضافة إلى السلع الغذائية من بقوليات وأرز وزيت وسكر وألبان، بأسعار مناسبة تطرح أمام الجمهور، خلال الأيام المقبلة فى رمضان.

ويتم طرح السلع من خلال 50 منفذا ثابتا بـ”الوزارة” و40 منفذا متنقلا بالمحافظات المختلفة، منها 7 ثلاجات و3 عربات مجهزة محملة باللحوم والدواجن، و10 سيارات جديدة لبيع الخضراوات والبقوليات والأرز والمكرونة و10 سيارات تابعة للقوات المسلحة، و10 أخرى، يتم تأجيرها لمواجهة الغلاء والحد من تلاعب الأسعار.

من جهته، قال الدكتور عبد الكريم زيادة رئيس قطاع الإنتاج بوزارة الزراعة، فى تصريحات، إن منتجات “الوزارة” تستهدف المناطق الشعبية بالقاهرة الكبرى ومختلف المحافظات، من خلال منافذها الثابتة والمتنقلة، وحرصها الدائم على توفير السلع الغذائية الرئيسية للمواطنين من الغذاء وبأسعار مناسبة، لافتا إلى أن جميع منافذ الوزارة تعمل على قدم وثاق، بالإضافة إلى شوادر، تم إقامتها بمناطق مختلفة، وتم التركيز على المناطق الشعبية والنائية والفقيرة، لدعم سكانها وتوفير السلع الغذائية المختلفة لهم بأسعار مناسبة، ترفع العبء عن كاهلهم.

وأكد “عبد الكريم” أنه تم الدفع بعدد 10 سيارات من القطاع و10 من القوات المسلحة و15 عربية من وزارة الزراعة تم شراؤها من “الوزارة”، كمنافذ متنقلة محملة باللحوم الحمراء البلدية، والسلع الغذائية من خضار وبقوليا تطرح أمام الجمهور بالمحافظات المختلفة، حيث يتم ضخ 1000 كيلو لحمة بلدى بسعر 45 جنيها للكيلو يوميا فى رمضان يستفيد منها ما يقرب من 800 أسرة، وتوزيع 5 آلاف كرتونة رمضانية، وطرح كميات من اللحوم المستوردة سوء أبقار والجاموس والأغنام، بأسعار مناسبة للجمهور.

وأضاف رئيس قطاع الإنتاج، أن جميع اللحوم الأوروبية المستوردة يتم طرحها بالمنافذ الثابتة والمتنقلة والسيارات الجديدة التى تم تسييرها بالقاهرة الكبرى والمحافظات المختلفة تخضع لجميع الاشتراطات الحجرية، وذلك ضمن بروتوكولات تعاون مع عدد من الدول الأوروبية لاستيراد عجول حية من هذه الدول الخالية من الأوبئة، طبقاً لتقرير مكتب الأوبئة العالمى بباريس، والتى تقر بأن هذه الدول خالية تماماً من أية أمراض حيث تصل تلك العجول الى مصر ويتم حجرها بيطرياً والكشف عنها ورعايتها، والتأكد من سلامتها وتغذيتها بأعلاف مصرية، ومن ثم التصريح لها بالذبح بالمجازر المصرية على الطريقة الإسلامية.

وتابع، أن هناك خطة مستقبلية لتعميم منافذ وزارة الزراعة بالمحافظات، حيث يتم دعمها بمنتجات قطاع الإنتاج وهى زيت – سكر- أرز- بقوليات – خضروات، إضافة إلى طرح كميات من اللحوم والدواجن والأسماك بأسعار مخفض، والتركيز على الأحياء الشعبية والقرى الفقيرة دون الاقتصار على محافظات بعينها، مشيرا إلى أن الوزارة مستمرة فى التوسع فى إنشاء منافذ التوزيع التابعة للوزارة لخفض أسعار الخضر والفاكهة، وكذلك اللحوم بالأسواق بعد ارتفاع الأسعار بشكل كبير خلال الفترة القليلة الماضية.

تعليقك على الموضوع