الرئيسية / منوعات / إنى معك

إنى معك

بقلم د / ريم سليمان الخش
.
ماعاش قلبٌ ضيّعك!
ماعاش قهرٌ روّعك
.
إني هنا متولّهٌ
نجمٌ يُنيرُ توضّعك
**
من ذا الذي أغرى الهجيرََ
بغيمتي كي تهمعك!
.
وعلى خُطىً رعناءَ من
وهجِ النوى قد لفّعكْ!
**
قد كنتَ خبّأتَ الحنين
بوردةٍ كي أتبعك!!
.
شرب المدامَ رحيقُها
في حسرتين ليوجعك!
**
من في متاجرة القلوب
على الضنى قد أودعك
.
وعلى المزاد مخادعا
كسرَ المبيعَ ليفجعك!!
**
حسدا به وخساسةً
أولى به أن يرفعك !
.
هم يطرحون بغيظهم
والقلبُ ودّاً جمّعك!!
**
مازال يشربُ ملحَ أحلامٍ
همَتْ كي يُرجعك!
.
ويضيء ليلا شمعه
ويحيكُ فجرا أضلعك !!
.
وعلى حكايات القميص
معلقا..ماضيّعك!!
**
مازلتَ تشحن نوره
ينوي به أن يلسعك!!
.
سلك الغرام شواردٌ
تسري به كي يخشعك!
.
فاعتق زمام تلوّعٍ
واسكب عليَ تولّعك!
**
صدح الفؤاد مغردا
أن الهوى ماودّعك
.
غنى بألف قصيدة
غجرية كي تُمتعك
.
وعلى موائد عشقه
حتى الثمالة أشبعك
**
مازال ينقرُ راحتيكَ
تولّها كي يُسمعك :
.
صوتَ اختلاج هيامه
وصدىً به إنى معك

تعليقك على الموضوع