الرئيسية / منوعات / النيل فى الشعر الانجليزى | الشارع نيوز

النيل فى الشعر الانجليزى | الشارع نيوز

بقلم احمد الجارد عمار

كانت انجلترا تحلم باحتلال مصر منذ القدم . ودار بينها وبين فرنسا مناورات وحروب فالكل يحلم بالسيطرة على مصر فالمجد يبدأ من مصر ومن أرضها يكتب التاريخ . فانجلترا لم يهدأ لها بال حتى أخرجت فرنسا من مصر، وأخذت حجر رشيد الذى أكتشفه شامبليون .وكانت ترسل البعثات لاكتشاف أثار وتاريخ مصر القديم .وتنقلها الى انجلترا وبرز اسم السفير الانجليزى هنرى صولت الذى دائما ما تامر للحصول لنفسه على تحف اثرية بزعم نقلها لاروبا . وقد تغنى الشعراء الانجليز بكل شىء فى مصر فلقد تغنى الشاعر هنرى براونل بأبو الهول وتغنى الشاعر هوارس سيمث بالمومياء المصرية وتغنى الشاعرألجرنون سوينبرون بكليوبترا وتغنى الشاعر وليم باولز بالقبر المصرى ، وتغنى الشاعر ريتشارد واطسون بالمسلة ، وتغنى تيريزا هولى بالفجر فى الصعيد وحتى أوبئة مصر تغنى بها الشاعر جونز فيرى . ولم يكن النيل وهو من قال عنه هيردوت “مصر هبه النيل ” فلقد جذب انتباه الشعراء الانجليز فتغنوا به فى قصائدهم فكان الشاعر شل فى سنه 1818م أول من كتب عن النيل فى القرن التاسع عشر فى قصيدتة الى النيل وأتى بعده كيتش ، ولى هنت بقصيدة تحمل نفس الأسم الى النيل فى نفس العام .وليديا هوارد سيجورنى فى سنه 1827م فى قصيدة أعين النيل وغيرهم ممن ذكروه فى بعض القصائد والتى تغنت به فى قصائد تحمل عناوين أخرى. ونذكر بعض المقاطع من قصائدهم فشل وصف النيل :
وعلى أرض الذاكرة هنا فى مصر تنبسط مياة الفيضان
صفحتها مستوية تلك مياهك يانيل على مر الأزمان
تعلم يا نهر النيل الجارى حق العلم
أن نسيم الشر وهبات رياح الاثم
وكذلك ما يغذو الروح بفكر مذموم
من فاكهة ذات غوايات وسموم
تبع من حيث تفيض على السلطان
ويتغنى جون كيتس :
وليد بافريقيا فى جبال القمر
جبال عراق وقد طال فيها العمر
تعاليت فوق الزمان بهذا الهرم
وفيك تماسيح تسبح منذ القدم
نقول بأنك يانيل رب الثمار
بعرض الصحارى فتغشى البصر
ويتغنى جيمز لى هنت :
يجرى بأرض مصر العريقة الصموت وفى رمالها
كفكرة عتية وفورة تمر فى حلم من الأحلام
ومثل رؤيانا حيالها تبدو لنا الأشياء والأيام
الحافظات للعهود الأزلية تلك الكهوف والعمد القوية

شاهد أيضاً

مذيعة النايل كوميدي تسخر من أختراع غريب لمعاقبة شغب الأطفال بالمدارس

فاطمه ابو العلا في واقعه غريبة من نوعها اخترعت ألمانيا طريقه مبتكرة لمنع شغب الطلاب ...

تعليقك على الموضوع