أخبار عاجلة
الرئيسية / تحقيقات / شاب يُنمّى موهبته فى رسم البورتريه ليصبح أحد المبدعين |الشارع نيوز

شاب يُنمّى موهبته فى رسم البورتريه ليصبح أحد المبدعين |الشارع نيوز

 

كتب /حمادة سمير عبد الحميد

لم ينتظر الوظيفة الحكومية، بحثا عن عمل، ولكنه قرر أن يطوع موهبته فى الرسم، ويخرج من طابور العاطلين إلى أصحاب فكرة ومشروع، “محمد عبد الحليم أبوشنب “، الشاب العشرينى، تخرج {محمد} 
خريج معهد العالي لعلوم الحاسب ب ٦ اكتوبر، هو الذى قرر تسجيل أسمه فى أجندة المبدعين فى مصر.

يقول “محمد ” لـ”الشارع نيوز ” بدأت موهبتى فى الظهور منذ الطفولة، لاحظها مدرسو الرسم فى مرحلة التعليم الأولى، خاصة فى الرسومات التعبيرية للحدائق والطيور، ممكن تتدخل بقا واتوجه للرسم الجداري والألوان المضيئة وتجميل الشوارع والجدرايات القديمه وكانت كلمات التشجيع هى الدافع لتنمية هذه الموهبة، حتى أصبحت من المبدعين القليلين فى مصر”.

ويستكمل قائلا، “كل وجه له تعبيرات وملامح تعبر عن ما بداخله، والصورة الناجحة هى المعبرة عن ملامح الوجه الخاصة به، بدأت أتدرب على تفاصيل هذه الملامح من خلال رسم وجه جدى والأقارب والأصدقاء بالقلم الرصاص، وفى كل مرة يحدث تطور للرسم، ليعبر بشكل تفصيلى عن صاحبه”.

ويشير “محمد “، إلى أنه بعد انتهاء مرحلة الدراسة تعرف على أحد الرسامين الذين يقومون بالرسم عن طريق مادة “الباسك”، وقام بأخذ دورة للتعامل مع هذه المادة وعمل “بورتريهات” بها لمدة 6 أشهر، وهذه المادة عبارة عن بودرة لونها أسود غامق، يتم الرسم من خلالها مستخدما القطن، حتى يظهر تدرج للون الأسود، ويمكن إضافة ألوانها منها لتصبح الصورة ملونة.

ويبدأ الرسم بهذه المادة عن طريق رسم مقاييس للصورة وتحديد أبعادها، ثم يتم استخدام مادة الباسك، وأصبحت الآن متمكنًا من رسم تفاصيل وتعبيرات للوجه أكثر من ذى قبل، وتعتبر مادة “الباسك”، من وجهة نظرى، أكثر تعبيرًا عن الملامح المصرية، لأنها من أكثر الملامح تعبيرًا لجميع مراحلها العمرية.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏وقوف‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏
لا يتوفر نص بديل تلقائي.
لا يتوفر نص بديل تلقائي.

شاهد أيضاً

تفاصيل دراسة توضح استبدال البشر بالآلات بـ74% من الوظائف في مصر |الشارع نيوز

مريم وائل منصور أوضحت دراسة حديثة أن هناك 74% من الوظائف في مصر ستصبح آلية، ...

تعليقك على الموضوع