أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / الرئيس التنفيذى لجامعة سيتي بمملكة كمبوديا يتحدث عن الدكتور طه حسين عميد الأدب العربى | الشارع نيوز

الرئيس التنفيذى لجامعة سيتي بمملكة كمبوديا يتحدث عن الدكتور طه حسين عميد الأدب العربى | الشارع نيوز

بقلم \ الكاتب والمفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي ، والرئيس التنفيذى لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
يعد أبرز الشخصيات في الحركة العربية الأدبية الحديثة، بينما يراه البعض أنه أبرز دعاة التنوير في العالم العربي، كما يراه الآخرون أنه رائد من رواد التغريب، حتى لقب بعميد الأدب العربي.
ولد طه حسين يوم 15 نوفمبر 1889م، في قرية الكيلو قريبة من مغاغة إحدى مدن محافظة المنيا في الصعيد الأوسط لمصر، أدخله والده كُتاب القرية للشيخ محمد جاد الرب، لتعلم العربية والحساب وتلاوة القرآن الكريم وحفظه في مدة قصيرة أذهلت أستاذه وأقرابه ووالده الذي كان يصحبه أحيانًا لحضور حلقات الذكر، والاستماع إلى عنترة بن شداد وأبو زيد الهلالي.
كان حسين دائمًا يدعو من النهضة الأدبية، حيث عمل على الكتابة بأسلوب واضح محافظا كثيرا على مفردات اللغة وقواعدها، أثارت آراءه الكثير ووجهت له العديد من الاتهامات، ولكن استمر في دعوته للتجديد والتحديث برغم ما تعرض له من معارضات، فقدم العديد من الآراء التي تميزت بالجرأة الشديدة والصراحة، أخذ من الأسلاف والمفكرين والأدباء طرقهم التقليدية في تدريس الأدب العربي، كما دعا إلى أهمية توضيح النصوص العربية الأدبية للطلاب، أثار كتابه “الشعر الجاهلي” ضجة كبيرة وهذا ما توقعه.
كتب الدكتور طه حسين العديد من المؤلفات منها الفكرية والنقدية والتي نالت استحسان قرائها وتحولت معظم هذه الأعمال إلى أفلام ومسلسلات، كما أصبحت أعماله خالدة حتى الآن ويتداولها الكثير من القراء في مختلف الفئات العمرية، فأصبح اسمًا محفورًا في قلوب المثقفين وجاءت من أبرز كتبه الفكرية “على هامش السيرة، الشيخان، الفتنة الكبرى عثمان، الفتنة الكبرى علي وبنوه، مستقبل الثقافة في مصر، مرآة الإسلام، فلسفة ابن خلدون الاجتماعية، نظام الاثينيين، من آثار مصطفى عبد الرزاق، حديث المساء، غرابيل”.
أما عن كتبه النقدية فكانت من أبرزها “في الشعر الجاهلي، الحياة الأدبية في جزيرة العرب، فصول في الأدب والنقد، حديث الأربعاء، حافظ وشوقي، صوت أبي العلاء، مع أبي العلاء في سجنه، تجديد ذكرى أبي العلاء، مع المتنبي، من حديث الشعر والنثر، من أدبنا المعاصر، ألوان، خصام ونقد وغيرالرئيس التنفيذى لجامعة سيتي بمملكة كمبوديا يتحدث عن الدكتور طه حسين عميد الأدب العربى
بقلم \ الكاتب والمفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد اللطيف
المدير التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بإسبانيا، والرئيس التنفيذى لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
يعد أبرز الشخصيات في الحركة العربية الأدبية الحديثة، بينما يراه البعض أنه أبرز دعاة التنوير في العالم العربي، كما يراه الآخرون أنه رائد من رواد التغريب، حتى لقب بعميد الأدب العربي.
ولد طه حسين يوم 15 نوفمبر 1889م، في قرية الكيلو قريبة من مغاغة إحدى مدن محافظة المنيا في الصعيد الأوسط لمصر، أدخله والده كُتاب القرية للشيخ محمد جاد الرب، لتعلم العربية والحساب وتلاوة القرآن الكريم وحفظه في مدة قصيرة أذهلت أستاذه وأقرابه ووالده الذي كان يصحبه أحيانًا لحضور حلقات الذكر، والاستماع إلى عنترة بن شداد وأبو زيد الهلالي.
كان حسين دائمًا يدعو من النهضة الأدبية، حيث عمل على الكتابة بأسلوب واضح محافظا كثيرا على مفردات اللغة وقواعدها، أثارت آراءه الكثير ووجهت له العديد من الاتهامات، ولكن استمر في دعوته للتجديد والتحديث برغم ما تعرض له من معارضات، فقدم العديد من الآراء التي تميزت بالجرأة الشديدة والصراحة، أخذ من الأسلاف والمفكرين والأدباء طرقهم التقليدية في تدريس الأدب العربي، كما دعا إلى أهمية توضيح النصوص العربية الأدبية للطلاب، أثار كتابه “الشعر الجاهلي” ضجة كبيرة وهذا ما توقعه.
كتب الدكتور طه حسين العديد من المؤلفات منها الفكرية والنقدية والتي نالت استحسان قرائها وتحولت معظم هذه الأعمال إلى أفلام ومسلسلات، كما أصبحت أعماله خالدة حتى الآن ويتداولها الكثير من القراء في مختلف الفئات العمرية، فأصبح اسمًا محفورًا في قلوب المثقفين وجاءت من أبرز كتبه الفكرية “على هامش السيرة، الشيخان، الفتنة الكبرى عثمان، الفتنة الكبرى علي وبنوه، مستقبل الثقافة في مصر، مرآة الإسلام، فلسفة ابن خلدون الاجتماعية، نظام الاثينيين، من آثار مصطفى عبد الرزاق، حديث المساء، غرابيل”.
أما عن كتبه النقدية فكانت من أبرزها “في الشعر الجاهلي، الحياة الأدبية في جزيرة العرب، فصول في الأدب والنقد، حديث الأربعاء، حافظ وشوقي، صوت أبي العلاء، مع أبي العلاء في سجنه، تجديد ذكرى أبي العلاء، مع المتنبي، من حديث الشعر والنثر، من أدبنا المعاصر، ألوان، خصام ونقد وغيرها، بينما جاء من أبرز مؤلفاته من الكتب الإثرائية منها “المعذبون في الأرض، الأيام، أحلام شهرزاد، أديب، رحلة الربيع، دعاء الكروان، الحب الضائع، ما وراء النهر، جنة الشوك، من أدب التمثيل الغربي، مذكرات طه حسين”.
شغل العديد من المناصب وحاز على العديد من الجوائز.

ها، بينما جاء من أبرز مؤلفاته من الكتب الإثرائية منها “المعذبون في الأرض، الأيام، أحلام شهرزاد، أديب، رحلة الربيع، دعاء الكروان، الحب الضائع، ما وراء النهر، جنة الشوك، من أدب التمثيل الغربي، مذكرات طه حسين”.
شغل العديد من المناصب وحاز على العديد من الجوائز.

شاهد أيضاً

في مثل هذا اليوم 18 أكتوبر من سنة : 1801 – الحملة الفرنسية على مصر بقيادة الجنرال جاك فرانسوا مينو تغادر الأراضي المصرية. /الشارع نيوز

    امل كمال ولد  الجنرال جاك فرانسوا مينو Jacques François Menou ( في 3 ...

تعليقك على الموضوع