أخبار عاجلة
الرئيسية / تعليم / رسالة دكتوراه مواكبة لعام الإعاقة في ضوء معايير الجودة الشاملة بوزارة الشباب والرياضة . | الشارع نيوز

رسالة دكتوراه مواكبة لعام الإعاقة في ضوء معايير الجودة الشاملة بوزارة الشباب والرياضة . | الشارع نيوز

د/ نورهان سليمان

 

تحت عنوان”بناء معايير للأنشطة الترويحية بالمشروعات القومية للأشخاص ذوي الإعاقة بوزارة الشباب والرياضة ” في ضوء معايير الجودة الشاملة” .

تم ظهر اليوم الخميس الموافق 11 / 10 /2018م مناقشة رسالة دكتوراه مقدمة من الباحث علي احمد عبد العليم عبد الوهاب بقاعة ا.د/ محمد علي حافظ
بكلية التربية الرياضية للبنين بالهرم جامعة حلوان ،

رسالة الباحث علي احمد عبد العليم عبد الوهاب لنيل درجة دكتوراة الفلسفة في التربية البدنية والرياضة تخصص ترويح رياضي بعنوان “بناء معايير للأنشطة الترويحية بالمشروعات القومية للأشخاص ذوي الإعاقة بوزارة الشباب والرياضة ” في ضوء معايير الجودة الشاملة .

تصمنت لجنة المناقشة والحكم أ.د / وليد أحمد عبد الرازق أستاذ ورئيس قسم الترويح الرياضي السابق بكلية التربية الرياضية للبنين جامعة حلوان (مشرفاً ورئيساً)

أ.د/ أمل جميل يوسف أستاذ الترويح الرياضي ومدير وحدة ضمان الجودة السابق بكلية التربية الرياضية للبنين جامعة حلوان، (مناقشاً)

أ.د/ أماني محمد محمد الصفتي أستاذ الترويح الرياضي بكلية التربية الرياضية جامعة طنطا (مناقشاً)

أ.م. د / باسم محمد تهامي الأستاذ المساعد بقسم الترويح الرياضي بكلية التربية الرياضية للبنين جامعة حلوان (مشرفاً).

أهم التوصيات التى توصل اليها الباحث :
– بأنه لكي تكون الأنشطة الترويحية أنشطة ذات جودة شاملة وتتناسب مع ميول ورغبات وقدرات وامكانات الأشخاص ذوي الإعاقة لابد من الآتي:
1. أن تستمر الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة طوال العام، وأن يتم تنفيذ بشكل لا مركزي، ولابد من تواجد خطط لمواجهة الطواريء عند تنفيذ الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة.
2. أن تهدف الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة إلي زيادة الأنشطة الممارسة وتوسيع قاعدة الممارسين، وأن تدعم الأنشطة الترويحية الديموقراطية وأيضاً تساعد في ضبط السلوك العام وتساعد علي إعداد قيادة تصلح للعمل.
3. أن تخاطب الأنشطة الترويحية مختلف الفئات وتساعد في حل مشكلات نقص المهارات وتنقل التراث الثقافي بين الأشخاص ذوي الإعاقة.
4. أن تساعد الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة في بناء شخصية متكاملة.
وأن تتوافر الامكانات المادية والبشرية المناسبة لتنفيذ الانشطة الأنشطة الترويحية للاشخاص ذوي الإعاقة
1. لابد أن تتواجد أماكن ممارسة الأنشطة الترويحية في محيط بعيد عن الخطورة والإزعاج، وأن تتناسب مع ظروف الأشخاص ذوي الإعاقة، تقع الأماكن المتجانسة بالقرب من بعضها البعض
2. لابد أن تتمتع أماكن ممارسة الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة بالتهوية الجيدة وتتصف بالأمان وتتوافر بها الإضاءة الجيدة.
3. تكون أماكن ممارسة الأنشطة الترويحية قريبة من وحدات تبديل الملابس ودورات المياه وأماكن الاستحمام.
4. لابد من توافر لوحات ارشادية وتعليمات مكتوبة بلغة برايل تساعد الاشخاص ذوي الإعاقة البصرية للتنقل بسهولة، وضرورة وجود مترجم إشارة لمساعدة ذوي الصم والبكم، وتوافر تليفونات منخفضة المستوي تتناسب مع المقعدين مستعملي الكراسي المتحركة، وأن تتوافر المداخل والمخارج ذات المنزلقات (المداخل المائلة) بأماكن تنفيذ الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة وكذا الأبواب المروحية لسهولة فتحها وغلقها كلما أمكن
5. ضرورة وجود مصاعد خاصة للأشخاص ذوي الإعاقة لإستخدامها في مختلف الأوقات بما في ذلك الكراسي المركبة علي حواف السلالم (الدرابزين)، وضرورة توافر المرايا العاكسة في زوايا المباني داخل الممرات أو خارج المباني منعاً لتصادم بعض المعوقين الذين يستخدمون الكراسي المتحركة
6. لابد من توافر وسائل الحماية والأمان في المعدات والتجهيزات والأدوات الخاصة بالأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة، وأن يتم تحديثها سنوياً لتنفيذ الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة.
7. ولابد أن توجد آلية لإستقبال وحل شكاوي الممارسين للأنشطة الترويحية من الأشخاص ذوي الإعاقة، وأن تستجيب الأنشطة الترويحية لآراء المستفيدين، وأن تتيح فرص الممارسة أمام الجميع.
8. وأن تتم المشاركة في النشاط علي أساس التقبل وعدم الإلزام، وتنوع مصادر الممارسة.
9. وأن يتصف النشاط الممارس بالتطوير والتغير المستمر لسد حاجات الممارسين.
10. وأن تراعي الأنشطة الترويحية للأشخاص ذوي الإعاقة قدرات الممارسين في النشاط، تنوع أوقات الممارسة، وأن تقوم علي التخطيط المشترك بين الإدارة والممارسين، وأن ترتبط وحاجات الممارسين من الأشخاص ذوي الإعاقة.

شاهد أيضاً

الخشت: منارة جديدة للجامعة في نشر البحث العلمي بالعلوم الاجتماعية على المستوى الدولى:: الشارع نيوز

  عبدالرحيم فرعون أعلنت كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، عن إصدار العدد الأول من ...

تعليقك على الموضوع