أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار / يا بنتى أعملى معروف “الجيران كلت وشى” يوميات صحفية فى المواصلات العامة / الشارع نيوز

يا بنتى أعملى معروف “الجيران كلت وشى” يوميات صحفية فى المواصلات العامة / الشارع نيوز

اليوم الخامس من يوميات صحفية فى المواصلات العامة
الكاتبة الصحفية / وفاء يونس
وبعد فترة انقطاع عن ممارسة الهواية التى اصبحت شيقة بالنسبة لصحفية مشاغبة مثلى بدأت من جديد فى النزول الى المواصلات العامة وتسجيل اللقطات الحقيقية لافراد من اسرة كل بيت مصرى اعتاد ركوب المواصلات العامة..
وبعد فترة وقوف قصيرة جاء اتوبيس وكان شبه خالى الا من بعض الركاب وصعدت لاجلس بجوار الشباك وبعد تقريبا محطتين اصبح الاتوبيس شبه مزدحم
كان الكرسى الذى بجوارى يمتلاء ويفضى وانا اجلس اترقب الطلوع ولم يلفت نظرى اى شىء غريب الامور طبيعية وكل راكب فى فى ملكوتة
وفى وقوف متكرر صعدت امرأة اربعينيه العمر ومعها بنت فى سن العشرين تقريبا ..فجلست السيدة بجوارى ووقفت البنت جنبها
وكان يبدو عليهم العبوث وظلا صامتين الى ان جاء صوت رفع اذان الظهر ونحن نمر من جوار مسجد
فقالت السيدة بصوت مرتفع “يارب يا بنتى يهديكى ويسترك ويلين دماغك ” هو قادر وكريم
ردت البنت بمنتهى العصبية على السيدة .. طول مانتى بتضغطى عليا كدا وبتدعى انا مش هلبسه ومش هستجيب لكلامك
فردت السيدة التى واضح انها “امها”
مش هتستجيبى لكلامى ؟ وهو دا كلامى ؟ دا كلام ربنا
يابنتى ربنا هو اللى امرنا بكدا ..
امرنا نلبس الحجاب , ياحبيبتى دا فرض وكلام ربنا لازم ننفذه
ردت البنت وهى ما زالت عصبية…
كلام ربنا على عينى وراسى وانا مش معترضة عليه لكن انا لازم ابقا قدر مسئوليه الحجاب هو مش لبس قماشه على الراس وخلاص
يا ماما لازم تفهمى ان الحجاب حجاب القلب والروح والتصرفات
تعالى اتفرجى عندنا فى الجامعة البنات لابسين ازاى والاسم محجبات ,ملابس فى منتهى قله الادب وعلى راسها قماشة مش مغطيه نص راسها
ومحسوبة على المحجبات , امبارح ظبطوا طالبتين فى وضع مخل داخل الحرم الجامعى مع اتنين من الطلبة ؛؛
عارفة الاتنين دول ايه محجبات ولابسين طرح على شعرهم
انا لما هلبس الحجاب لازم اكون صورة جيدة له واكون نموذج للبنت المحترمة مش مجرد طرحة
وردت الام وهى كأنها ماسمعتش الشرح التفصيلى من البنت كأنها حافظة مش فاهمه
يعنى برضو انتى مصممه تفضحينا قدام الناس وتمشى بشعرك عريان ؟؛
((يا بنتى دا الجيران كلت وشى من انك شعرك عريان))
وهنا صوت البنت ابتدى يعلى
ايواااا هو دا بقااا مربط الفرس يا امى
انتى ولا يهمك ان الحجاب فرض ولا يهمك ان دا كلام ربنا زى ما بتقولى
انتى كل مشكلتك ان الجيران بيوجهولك لوم وعتاب وبيتكلموا عليا انى مش حطه قماشة على راسى زى بناتهم
يا أمى اناعايزاكى تعرفى تردى عليهم وتقوليهم انا بنتى بتلبس لبس محترم ومحتشم وبتحافظ على جسمها واحسن الف مرة من بناتكم اللى الحجاب بتاعهم عورة ..وبيظهر اكثر ما يخفى ,,وياريت تقوليلهم ان انا بنتى بتراعى ربنا فى تصرفاتها مش زى بناتكم لابسين طرح وبيمشوا فى الشارع حاطين ايدهم فى ايد الشباب بدون خشا ولا حياء وكمان ضيفى على كلامك ان بنتك مابتسيبش فرض وقربت اختم القران
يا أمى انا عارفة ان الحجاب أمر من ربنا ,,لكن انا انسان ووارد الخطأ وما أحبش اعمل اى تصرف يسىء الى الحجاب
يعنى يوم ما اللبسة هكون صورة مشرفة للحجاب مش مجرد “قطعة قماش على الرأس”
وفى وقوف متكرر صعدت فتاة فى نفس عمر البنت وكانت ترتدى قطعة قماش على رأسها وتضع على وجهها 10 كيلو ماكياج
اما اللبس فحدث ولا حرج “بنطلون جينز مقطع ” ع الموضة و “بادى ” كل ماترفع ايديها بطنها تظهر كلها
ولكن ترتدى على رأسها طرحة تلف بها عنقها ويخرج منها نصف شعرها
ونظرت الى البنت التى كانت تتحدث بمنتهى اللباقة والادب عن قطعة القماس فوجدت لبسها عبارة عن “جوب واسع وبلوزة تخفى مفاتن صدرها”
فنظرت للبنت الواعية وابتسمت ابتسامة معناها انى فخورة بفكرها وعلمها وتمنيت ان يزين هذا الرأس الجميل “الحجاب”
والى اللقاء فى يوم جديد من
يوميات صحفيه فى المواصلات العامة

شاهد أيضاً

انفراد وحصرى بالصور ضبط اخطر العناصر الاجرامية فى قبضة فرع البحث الجنائى بالمحلة

انفراد وحصرى بالصور ضبط اخطر العناصر الاجرامية فى قبضة فرع البحث الجنائى بالمحلة   الغربية ...

تعليقك على الموضوع