أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار مصر / اللواء عمر سليمان شخصيه قنائية من قلب الصعيد:: الشارع نيوز

اللواء عمر سليمان شخصيه قنائية من قلب الصعيد:: الشارع نيوز

 

بقلم: محمد الحسيني

عمر محمود سليمان هو رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية السابق،
ولد في ٢ يوليو ١٩٣٦ بمحافظة قنا
تلقى تعليمه في الكلية الحربية بالقاهرة، ومن بعد ذلك تلقى تدريبا عسكريا إضافيا في الاتحاد السوفييتي السابق ودرس أيضا العلوم السياسية في جامعة القاهرة وجامعة عين شمس. قبل توليه إدارة المخابرات العامة عام 1993
عمل رئيساً لفرع التخطيط العام في هيئة عمليات القوات المسلحة،
ثم مديراً في المخابرات العسكرية.
وهو متزوج وله ثلاث بنات.

المؤهلات العلمية والعسكرية

• بكالوريوس في العلوم العسكرية

• ماجستير في العلوم العسكرية

• ماجستير في العلوم السياسية، من جامعة القاهرة

• زمالة كلية الحرب العليا

• دورة متقدمة، من الإتحاد السوفيتي

الأوسمة والأنواط والميداليات التي حصل عليها

• وسام الجمهورية، من الطبقة الثانية

• نَوْط الواجب، من الطبقة الثانية

• ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة

• نوط الواجب، من الطبقة الأولى

• نوط الخدمة الممتازة

حياته السياسية

• اختير في السنوات الأخيرة مبعوثا خاصا للرئيس السابق محمد حسني مبارك للقضية الفلسطينية وكان له دور رئيسي وفعال في اتفاق الصلح بين حركة فتح وحركة حماس.
كما ظهر اسمه إبان فترة الانتخابات الرئاسية في مصر كثيرا كخليفة متوقع للرئيس السابق مبارك ولكن سنه الذي يتجاوز السبعين عاما يضعف من موقفه كثيرا.

• ليس هناك معلومات كثيرة متاحة عن اللواء عمر سليمان، الرجل الغامض الذي يقود جهاز المخابرات المصرية منذ 17 عاماً.
هذا الرجل، الذي يشغل منصب رئيس أهم جهاز أمني في مصر، لم يعرف عنه يوماً انخراطه في ملفات الشؤون الداخلية، كما أنه تحول في الآونة الأخيرة وزيراً مواز لوزير الخارجية ومبعوثاً شخصياً للرئيس.
• قبل سنوات، كان معظم المصريين يجهلون اسم الرجل الذي يتولى إدارة شؤون جهاز المخابرات العامة المصرية المكلف مكافحة عمليات التجسس التي تحاول بعض الدول الأجنبية، وخاصة إسرائيل، القيام بها ضد المصالح والأهداف المصرية الحيوية.

[عدل] نظرة عن قرب
• رغم الغموض الذي يحيط بشخصية اللواء أو تاريخه في جهاز المخابرات الذي يرجع تاريخ إنشائه إلى ما بعد عامين من ثورة يوليو 1952 م، فإن هناك من يقول إنه واحد من أكثر المسؤولين الذين يلقون احترام وتقدير الشارع المصري، بالنظر إلى النجاح المتواصل الذي سجلته المخابرات المصرية في عهده، في ما يتعلق بمكافحة أنشطة التجسس التي تقوم بها المخابرات الإسرائيلية (الموساد) ضد مصر.

• أصلع الشعر، متوسط الطول، لا يثير الانتباه بصورة خاصة، لكن الذين التقوه يقولون إن المرء يلاحظ عينيه السوداوين ونظرته الثاقبة، وأنه لا يميل إلى الكلام كثيراً، وعندما يتحدث فصوته هادئً ومنضبطً وكلماته متزنة، وهو شخص يترك إنطباعاً قوياً ويملك ما يسميه العرب الوقار أو السمو ويتمتع بحضور قوي ومصداقية واضحة.

• قد ساهم هذا الرجل كعمله كمبعوث شخصي للرئيس السابق مبارك وفي تهدئة الأجواء بين الفصائل الفلسطينية ولكنه عدل عن التدخل في أزمة الهجوم الأسرائيلي على قطاع غزة كونه يتم معالجته من قبل الرئيس نفسه.

شاهد أيضاً

انضمام الإعلامي عبدالرحمن المهدي مستشاراً لمجلس الوحدة العربية والتعاون الدولي:: الشارع نيوز

  كتب رضا أبو راضي تم بقرار الأمانة العامة لمجلس الوحدة العربية والتعاون الدولي انضمام ...

تعليقك على الموضوع